مظاهرات وإعتقالات في عيد العمال بتركيا

manifestation violente a Istambul
manifestation violente a Istambul




كتب : شكري بن حسين / تونس - المساء / 2024-05-02 / عالم

أطلق الأمن التركي، يوم الأربعاء غرة ماي 2024، الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي على المتظهرين بمناسبة عيد العمال، وقد تم إيقاف 210 منهم ومنعت السلطات التظاهر في يوم عيد العمال في ساحة تقسيم بإسطنبول.




ونشرت السلط التركية حوالي 40 ألف رجل أمن في إسطنبول، أغلقوا كل الشوارع حول اسطنبول بحواجز معدنية لإبعاد التجمعات العمالية من الاحتجاج. وإثر اختراق الحواجز الأمنية للولوج إلى ساحة تقسيم، وقعت مشاحنات بين الأمن والمحتجين، والمعروف عن هذه الساحة أن العمال الأتراك يستغلونها كموقع للمظاهرات أين شهدت، في عام 2013، مظاهرات حاشدة إحتجاجا على سياسات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.


وعرف يوم غرة ماي 2024 إقبال كبير على ساحة تقسيم، فإعتقلت الشرطة العديد من المتظاهرين أثناء محاولتهم دخول الساحة، بعد أن وقعت صدامات عنيفة مع الشرطة بسبب اختراق حواجز الشرطة للوصول إلى ساحة تقسيم. ولقد صرح وزير الداخلية، علي يرلي كايا، على منصة التواصل إكس، أنه تم ايقاف 210 مواطن لم يمتثلوا للتحذيرات، ومن التوقف عن الإقتراب من ساحة تقسيم. كما حاولت مجموعة من المحتجين مهاجمة الأمن يوم غرة ماي 2024، الموافق لعيد العمال والتضامن في إسطنبول.


كلمات مفاتيح : عيد العمال في تركيا ، احتجاجات في تركيا



شاهد التلفزة على المباشر livetv

اقرأ أيضا




Suivez nous


instagram facebook youtube linkedin tweeter > rss



archives

2021

-

2022

-

2023


Politique de confidentialité
termes et conditions
LeSoirTV
Qui sommes nous
administration
sitemap sitemap-news Feed RSS
Paramètres de confidentialité et des cookies